إعلان فشل المفاوضات بشأن الأسرى.. وانتهائه بفضيحة مدوية للوفد الحكومي (تفاصيل طارئة)

أعلنت جماعة الحوثي، اليوم الخميس، فشل اجتماع مع الحكومة اليمنية، اليوم، في العاصمة الأردنية عمّان، في تحقيق تقدم بشأن تبادل الجثامين.

ونقل موقع "أنصار الله" الرسمي، عن مصدر في لجنة الأسرى، أن اجتماعا مع ممثلي الحكومة اليمنية في لجنة الجثث انتهى دون إحراز أي تقدم.

وذكر المصدر أن ممثلي الحكومة اليمنية لا يحملون أية بيانات عن قتلاهم، وطالبوا فقط بالجثث الخاصة بقتلى التحالف، مضيفا أن ممثلي الحكومة لا يحملون أية معلومات أو خرائط لأماكن دفن الجثامين التي بحوزتهم.


طرفا الحرب في اليمن يسعيان إلى التوصل لاتفاق تبادل الأسرى
وجرى داخل أحد فنادق عمّان الكبرى، اجتماع ضمّ ممثلي حكومة الإنقاذ، وممثلي حكومة هادي، إلى جانب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، ورئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر مورير، للدفع بإجراءات تبادل نحو 15 ألف أسير، بين الطرفين.

وقال غريفيث، في كلمة في بداية الاجتماع، إن "الهدف (…) وضع اللمسات الأخيرة من قِبَل الأطراف الموجودة هنا على قوائم الأسرى والمحتجزين الذين سيجري إطلاق سراحهم وتبادلهم".

وأضاف أنه "سيكون لدينا الكثير من الفرص اليوم وغداً ويوم الخميس لوضع اللائحة النهائية، حتى نتمكن من الانتقال إلى مرحلة إطلاق سراحهم"، مشددا على أهمية "العملية السياسية الأوسع نطاقاً التي نقوم بها".

من جهتها، أكدت مسؤولة الإعلام والاتصال في مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن حنان البدوي، أن اجتماعا بين ممثلي الحكومة اليمنية، وسلطة الأمر الواقع بصنعاء (الحوثيون)، شهد اتفاقا على بعض النقاط واختلاف على نقاط أخرى، مؤكدة سعي مكتب المبعوث الخاص إلى اليمن لإيجاد أرضية مشتركة تسمح بتخطي العقبات والتمهيد لتنفيذ المراحل النهائية للاتفاق.

* المصدر: متابعات


ليست هناك تعليقات :

جميع الحقوق محفوظة - تبع نت © 2018