شاهد الكائن البحري السام الذي تسبب بهلع كبير لسكان مدينة عدن والذي يصيب الشخص بالتسمم حتى وإن كان ميت

تسبب كائب بحري بإصابة 60 شخصاً من زوار ساحل أبين، خلال اليومين الماضيين، وأهاب مدير مكتب الصحة والسكان بعدن، الدكتور جمال خدابخش، بمرتادي البحر في ساحل أبين بأخذ الحيطة والحذر.

شاهد فيديو الكائن البحري السام:

في حالة لدغ الكائن البحري السام، خاصة من حالات تحسس وإغماء وضيق في التنفس جراء التصاق أجزاء لأحد الكائنات البحرية في أجساد عدد من الحالات التي وصلت مستشفيات المدينة.

وقال الدكتور ياسين قباطي، كبير أخصائي الجذام في اليمن، إن الكائن الذي تسبب بهلع لمرتادي ساحل أبين في عدن، يسمى" قنديل البحر" لأنه يضيء بالليل وهو هلامي الشكل يسبب الحساسية الجلدية لكل من يلامسه. وأضاف أنه من المرجح أن قنديل البحر أو السمك الجيلي قد تكاثر بكميات كبيرة في ساحل أبين ويجب منع السباحة حتى ينتهي موسمها.
وقنديل البحر هو حيوان بحري من الرخويات يتبع فصيلة اللافقاريات اللاسعة، ويتميز بقوامه الهلامي، ولا يملك جهازا هضميا، ويتكون جسمه من الماء والجيلاتين.
لدغة قنديل البحر تختلف لدغة قنديل البحر حسب نوعه وحسب عدد الخلايا اللاسعة التي تخترق جلد الإنسان، وتتميز قناديل البحر بأنها تظل قادرة على اختراق جلد الإنسان ولسعه حتى وإن كانت ميتة.
أعراض لدغة قنديل البحر تبدأ أعراضه، بطفح جلدي بسيط يزداد شيئا فشيئا، ويشعر المصاب عادة بحرقة في الجلد، وتبقى آثار اللدغة لمدة يوم تقريبا قبل أن تزول، ويرافقها تقلص في العضلات وعادة ما يحدث إحمرار وتورم في الجلد، وقد تحدث أحيانا بعض الحروق وتسبب تشوهات دائمة لا يمكن شفاؤها.
الإسعافات الأولية يجب تهدئة المصاب. عدم لمس المنطقة المصابة. وضع مياه دافئة ومالحة فوق المكان المصاب. وضع خل أو ليمون على المنطقة المصابة. في حالة استمرار آلام الإصابة يجب اللجوء إلى الطبيب. استخدام المسكنات لتخفيف الألم الناتج عن اللدغة. لا يستخدم الماء العذب لغسل الجلد أو وضع الثلج عليه.

وأصيب 25 شخصًا، مساء السبت الماضي، بحالات تسمم في خور مكسر.
وقال مدير شرطة خور مكسر العقيد، ناصر عباد، إن 25 شخصا أصيبوا بحالات تسمم نُقلِوا إلى مستشفى الجمهورية بعدن بسبب لدغات حيوان بحري في ساحل أبين - بحسب إفادة عدد من المصابين.
وأكد أن المصابين الـ 25 تم اتخاذ الإجراءات الطبية اللازمة حيالهم من قبل الطواقم الطبية بمستشفى الجمهورية.
ولفت إلى أن المصابين تماثلوا للشفاء وغادروا المستشفى. وأشار مدير شرطة خور مكسر إلى أن الشرطة باشرت بالتحرك إلى ساحل أبين فور تلقيها بلاغا بالحادثة وعملت على إسعاف بعض المصابين بمساعدة المواطنين ونشرت أفرادها على طول الساحل للقيام بتحذير ومنع مرتادي الساحل من السباحة أو الاقتراب من المياه.

* المصدر - متابعات خاصة


ليست هناك تعليقات :

جميع الحقوق محفوظة - تبع نت © 2018